تشيلسي يتصدر ترتيب الدوري الانجليزي بفوز كاسح علي ايفرتون

تشيلسي يتصدر ترتيب الدوري الانجليزي بفوز كاسح علي ايفرتون
| بواسطة : Said Ahmed | بتاريخ 5 نوفمبر, 2016
المصدر - متابعات

تصدر تشيلسي مؤقتا ترتيب فرق الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوز ساحق وممتع على ضيفه إيفرتون 5-0 اليوم السبت على ملعب “ستامفورد بريدج” في الجولة الحادية عشر من البريمييرليج.

أحرز أهداف تشيلسي كل من إيدن هازارد (19 و56) وماركوس ألونسو (20) ودييجو كوستا (42) وبيدرو رودريجيز (65).

وارتفع رصيد تشيلسي إلى 25 نقطة، متقدما بفارق نقطة عن مانشستر سيتي الذي تعادل في وقت سابق مع ميدلزبره 1-1، أما إيفرتون فعاد إلى أرضه بعدما توقف رصيده عند 18 نقطة في المركز السادس.

الدقائق الأولى مرت ببطء في ظل عدم وجود أي تهديد على مرمى الفريقين الذي جس كل منهما نبض الآخر من خلال تحركات حذرة شابها قليل من التدخلات الخشنة كان ضحية إحداها دييجو كوستا الذي سالت الدماء من قدمه بعد لعبة مشتركة مع كولمان.

ونجح تشيلسي في ظرف دقيقتين فقط من التقدم بهدفين اثر تكتيك ناجح في الضغط على حامل الكرة في وسط الملعب، ففي الدقيقة 19، فقد جاريث باري الكرة لتصل إلى كوستا الذي بدوره مرر إلى هازارد في الناحية اليسرى، فرواغ الأخير بطريقته المعهودة قبل ان يوجّه كرة مركزة استقرت في الزاوية اليسرى السفلى لمرمى حارس إيفرتون مارتن ستكلنبرج.

ولم تمض سوى دقيقة واحدة فقط حتى ضاعف تشيلسي تقدمه بهدف ثان عندما مرر هازارد إلى بيدرو في الناحية اليمنى، فأرسل الإسباني تمريرة أرضية تجاه كوستا الذي سبق الكرة لتصل إلى المندفع ماركوس ألونسو، فسدد لاعب فيورنتينا السابق بين قدمي ستكلنبرج إلى داخل المرمى.

بدا لاعبو إيفرتون غير مرتاحين على الإطلاق للتغيير التكتيكي في طريقة لعب المدرب رونالد كومان، فلم يسطروا على الكرة إلا لفترات قليلة غابت عنها رائحة الخطورة، وفي المقابل، بذل لاعبو تشليسي جهدا ملحوظا لاستغلال توهان الخصم.

وكاد فيكتور موسيس يسجل هدفا ثالثا في الدقيقة 34 عندما استقبل كرة من ماركوس ألونسو وسددها في العارضة، وبعدها أجرى كومان تبديلا مبكرا بإشراك البلجيكي كيفن ميرالاس بدلا من أوفيدو، ما ترتب عليه تغيير طريقة اللعب إلى 4-1-4-1.

ولم تمنع الإصابة التي تعرض لها كوستا مع بداية المباراة من زيادة غلته التهديفية، فهز الشباك في الدقيقة 42 بعد متابعة من وضع مريح لركنية نفذها زميله ماتيتش.

واقترب كوستا من إضافة هدف ثان له في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول بعد استقباله تمريرة من بيدرو لكن كرته هزت الشباك الجانبية من الخارج.

دخل تشيلسي الشوط الثاني بأعصاب هادئة بهدف إمتاع جمهوره، وتناقل لاعبوه الكرة دون أي صعوبات، فكان تسجيل الهدف الرابع أمرا لا مفر منه، وتحقق عن طريق هازارد الذي تلقى تمريرة جميلة بكعب القدم من بيدرو في الجهة اليمنى وراوغ ويليامز قبل أن يسدد في الزاوية الضيقة بالدقيقة 56.

وأهدر تشيلسي فرصة جديدة عن طريق كوستا الذي تصدى ستكلنبرج لمقصيته الجميلة، قبل أن يدون بيدرو اسمه على لائحة المسجلين بالهدف الخامس في الدقيقة 65 بعد متابعته لتسديدة من هازارد تصدى لها حارس إيفرتون قبل أن تصل للجناح الإسباني.

وصفقت جماهير تشيلسي طويلا لبيدرو الذي خرج في الدقيقة 71 ودخل مكانه البرازيلي أوسكار، وبعدها بدقيقة هدد إيفرتون مرمى مضيفه للمرة الأولى عن طريق رأسية لميرالاس علت المرمى.

واصل تشيلسي استعراضه وبدا إيفرتون منهارا، وأضاع كوستا على نفسه فرصة تسجيل الهدف السادس بعدما تلقى تمريرة بينية متقنة من أوسكار وانفرد بالمرمى قبل أن ينقض ويليامز ببسالة على الكرة لتذهب إلى ركنية وصلت على اثرها الكرة إلى دافيد لويز الذي سدد “على “الطاير” لكن ستكلنبرج كان لكرته بالمرصاد.

وقبلها خرج هازارد من الملعب ودخل مكانه المهاجم ميتشي باتشواي، ثم رحب الجمهور بدخول القائد المحبوب جون تيري مكان كاهيل، وفي الدقيقة الأخيرة جرب موسيس حظه بتسديدة أرضية قوية سيطر عليها ستكلنبرج على دفعتين.

تشيلسي يتصدر ترتيب الدوري الانجليزي بفوز كاسح علي ايفرتون